أخيراً .. العطلة الدراسية !

مُؤسسة سبارك اللغة العربية 

شهور طويلة مرهقة من المذاكرة والمتابعة والمراجعة مضت ، وأصبح من حقك الآن أن تقضي عطلتك الدراسية ، وتحدد الأمور التي تحب أن تفعلها خلال العطلة .. الترفيه بشكل كامل خلال هذه العطلة أمر ضروري بالنسبة لك ، يؤهلك بشكل مناسب للمرحلة التالية من مشوارك الدراسي..

تذكر دائماً أن الراحة والترفيه ليست أموراً فرعية أو كمالية بالنسبة للطالب العادي ، لاسيما الطالب الدولي .. بل فى الواقع يمكن أن نقول أن الترفيه بالنسبة للطالب الدولي تحديداً أمر ضروري فى منتهى الأهمية ، بإعتبار أن الطالب الدولي عادة يشعر بالغربة أو الضيق بشكل مُتكرر ، طوال فترة دراسته فى الخارج ..

ولكن ، وفي نفس الوقت .. العطلة الصيفية مُدتها فى الغالب طويلة ، ويمكنك – إلى جانب الترفيه – عمل الكثير من الأمور المهمة ، التى تُطور بها نفسك بشكل جيد ، يؤهلك للدخول للمرحلة التالية بكفاءة أكبــر ، وبمميزات عديدة !

النصيحة الاولى : طــوَّر لغتــك

أهم مايحتاج إليه الطالب الدولي هو تطوير لغته الثانية بشكل مُستمر ، لانها هي الضامن الوحيد لتأقلمه سريعا فى المجتمع الذي يدرس به ، وتحقيق الهدف المأمول بفهم وإستيعاب الدورس بأفضل شكل ممكن .. لا تجعل الصيف يمر بدون أخذ بعض التدريبات فى اللغة الإنجليزية – أو اللغة التى تدرس بها – ، حتى لو كانت لغتك جيدة .. قم بتطويرها بشكل مُستمر..

النصيحة الثانية : التدريب الداخلي

الكثير جداً من الشركات والمؤسسات تمنح الفرصة للطلاب بالتدريب لديها أثناء فتــرة الصيف .. لماذا لا تستغل هذه الفرصة المميزة ، وتقوم بالتدريب فى أحد الشركات .. هذه الخطوة ستجعل سيرتك الذاتية براقة جداً عندما تفرغ من الدراسة ، وتبدأ فى شق مسارك الوظيفي..

النصيحة الثالثة : الدورات المُساعدة ..

فى مجال تخصصك ، ربما يكون هناك شهادات دوليــة تمنحها بعض المؤسسات الصناعية الكبرى ، تعتبر مساعداً كبيراً بالنسبة للمجال الذي تدرسه … تذكر ان الدراسة – مهما كانت كفاءتها – لن تغطي جميع الجوانب الأكاديمية والتعليمية والتطبيقية فى تخصصك .. وأن الكثير من الشهادات المميزة تمنحها شــركات ومؤسسات صناعية ، سيفيدك حتماً حضورها ونيل شهاداتها..

النصيحة الرابعة : العمـــل

الكثير من الطلاب الدوليين يستغلون الفتــرة الصيفية فى العمل بالبلد الذي يردسون به ، لمساعدتهم فى تغطية نفقاتهم عندما يبدأ العام الدراسي الجديد .. والكثير منهم يلجأ للعمل لإكتساب المزيد من الخبرات والتأقلم بشكل أكبر مع المُجتمع ، بشكل يجعله أكثــر تركيزاً وفهما للمحيطين به ، أثناء بدء الدراسة ..

فى الحالتين ، العمــــل – خصوصا العمل فى مجال مميــز يُطابق مجال دراستك لو أمكن – يعتبر فرصة ذهبية لتطوير النفس أثناء الفترة الصيفية ..